الخميس، 9 نوفمبر، 2017

اللغة الحبشية تشهد للصرفيين العرب القدماء:

اللغة الحبشية تشهد للصرفيين العرب القدماء

      وفي حوار لغويّ ماتع مع الأستاذ الدكتور عمر صابر (متخصص في العروبيات/الساميات) والأستاذ الدكتور عمر نحلة (لغوي بارز في اللغويات واللسانيات) ذكر لي الدكتور عمر صابر أن (قال) و(رمَى) في الحبشية تنطقان: (قوَلَ) و(رمَيَ).

     أقول: الحبشية شقيقة العربية، ويبدو أنها حافظت على أصلها العروبي، بخلاف العربية التي تطورت وجددت نفسها في الأصوات والتصريف، وتفنّنت كثيرا في الإعلال. وهذا يؤيد صحة التحليل الصرفي لدى علمائنا في مسائل الإعلال وافتراضهم أن أصل (قال) و(باع) و(رمى): قوَلَ وبيَعَ ورمَيَ، على نهج الأفعال الصحيحة.

    وعلى الذين يسخرون من تأويلات الصرفيين القدماء وافتراضاتهم في أبواب الإعلال أن يعيدوا النظر في التصريف، فليس إنكارهم فرضية الإعلال في العربية إلا جمودًا على وصفية الأصواتيين البنيويين وتسطيحًا للفكر الصرفي. ولقد أدرك الصرفيون العرب حدوث الإعلال في تلك المعتلات بعلامات منها ظهور حرف العلة حين يزول داعي الإعلال، في مثل: القول وتقاول والمقاولة من الفعل قال.

عبدالرزاق الصاعدي

30 صفر 1438هـ 9 نوفمبر 2017م