الجمعة، 9 سبتمبر، 2016

الوزن الصرفي لـ (سيناء) في اللغات الثلاث: طور سَيناء / طور سِيناء / طور سِينين:

الوزن الصرفي لـ (سيناء) في اللغات الثلاث:
 طُور سَيناء / طُور سِيناء / طُور سِينين

    اختلف القُرّاء في قوله تعالى: {طُور سَيْنَاءَ} فقرئ بفتح السين وكسرها، وقرئ أيضا: طُور سِينين، ويحتمل اللفظ على القراءتين الأولى والثانية ثلاثة أوزان لكل منهما، ويحتمل وزنًا واحدًا للقراءة الثالثة، وهذه خلاصة الأوزان: 

أولا: قراءة طُور سَيناءَ بفتح السين، يحتمل اللفظ وزنين عند البصرين ووزنًا ثالثا عند الفرّاء، وهي:
1- (فَعلاء) كحمراء وصحراء وهذا أظهرها، وهو ممنوع من الصرف للعلمية والتأنيث.
2- (فَيعال) مثل: كَيسان، ومنع من الصرف على هذا الوزن للعلمية ومعنى البقعة.
3- (فَعلال) وهو ملحق عند الفرّاء بخَزْعال، ولم يقبله البصريون، لأنه لم يرد منه إلا خَزعال، قالوا: فلا يحمل عليه أي لا يُلحق به.. وعلة منعه من الصرف: العلمية ومعنى البقعة.

ثانيا: قراءة سِيناء بكسر السين، ويحتمل اللفظ ثلاثة أوزان، وهي:
1- (فِعلاء) كعِلباء وحِرباء، وعلة منعه من الصرف: العلمية ومعنى البقعة، لأن الهمزة هنا ليست للتأنيث.
2- (فِيعال) مثل دِيماس، وعلة منعه من الصرف: العلمية ومعنى البقعة.
3- (فِعلال) (أي ملحق به) مثل: شمِلال وقِرطاس، وعلة منعه من الصرف: العلمية ومعنى البقعة.

ثالثا: قراءة طُور سِينين، وهذا اللفظ يحتمل وزنًا واحدًا هو: فِعليل، مثل زِحليل وخِنذيذ.
والله أعلم بتأويل كتابه.
عبدالرزاق الصاعدي
7/ 12/ 1437هـ