الخميس، 17 سبتمبر، 2015

تصحيح رسم الهمز وتسهيله:

تصحيح رسم الهمز وتسهيله

أ‌. محمد العلالي

     لرسم الهمز مذاهب كثيرة, قديمة ومحدثة, أما القديمة فلم تقعد على نحو واضح سهل, وأهمل العمل بها عند المتأخرين, وأما المحدثة ففيها من التناقض والقصور شيء كثير, فأردت أن أحيي المذهب القديم بعد تقعيده وتسهيله, وهو قائم على ركنين:

[1] الركن الأول: ترسم الكلمة المهموزة على صورة التخفيف القياسي المذكور في كتب النحو, وهو موافق لوقف حمزة على الهمز -إلا في المواضع التي يراعي فيها رسم المصحف مما جاء شاذا- ثم تضاف الهمزة إلى تلك الصورة كما هي.
[2] الركن الثاني: كراهة توالي الأمثال.

    وحتى لا ندخل في متاهة التخفيف صُغْتُ ما يقتضيه على هذه القواعد:
[1] ننظر إلى الهمزة والحرف الذي قبلها من حيث الحركة والسكون, والهمزة المتطرفة تعطى حكم السكون دائما, لأنها ترسم على الوقف.
[2] السكون من جهة والحركات من جهة أخرى متكافئان, والسابق هو الأقوى, فإن سبق السكون كتبت الهمزة على السطر إن لم يتصل الحرفان, وعلى سن إن اتصلا, وإن سبقت الحركات كتبت الهمزة على ما يناسب تلك الحركات, فالفتح على ألف, والضم على واو, والكسر على ياء.

الأمثلة مع التفسير والخلاف مع المذاهب الأخرى:

أولا- السكون يسبق الحركات:
= دفْءْ: الهمزة ساكنة لأنها متطرفة, وما قبلها ساكن أيضا, لذلك تكتب على السطر (لا خلاف)
= دفْئِه: الهمزة متحركة (لا داعي لتحديد الحركة) سبقت بسكون, ترسم على سن لاتصال الفاء بالهاء (لا خلاف, ولكن التفسير مختلف: الكسر أقوى من السكون, ويناسبه الياء بحسب مذهبهم)
= دفْئَه/مسْئَلة: الهمزة متحركة (لا داعي لتحديد الحركة) سبقت بسكون, ترسم على سن لاتصال الفاء بالهاء(يوجد خلاف, ترسم هكذا: دفأه/مسألة لأن الفتح أقوى من السكون, ويناسبه الألف بحسب مذهبهم)
= دفْئُه/مسْئُول: الهمزة متحركة (لا داعي لتحديد الحركة) سبقت بسكون, ترسم على سن لاتصال الفاء بالهاء (يوجد خلاف, ترسم هكذا: دفؤه/مسؤول -بعضهم يكتبها: مسئول, ولكن بتعليل ءاخر- لأن الضم أقوى من السكون, ويناسبه الواو بحسب مذهبهم)

والياء والواو اللينتان ساكنان حقيقيان, بخلاف المديتين, فهما ملحقتان بحركاتهما:
= سَمَوْءَل: (لازم قاعدة المحدثين يقتضي كتابتها هكذا: سموأل, ولكنهم يجعلونها من الشاذ)
= هَيْئة (لازم قاعدة المحدثين يقتضي كتابتها هكذا: هيأة, ولكنهم يجعلونها من الشاذ)

ثانيا- الحركات تسبق السكون:
= بَأْس (لا خلاف)
= بُؤْس (لا خلاف)
= بِئْس (لا خلاف)
= شاطِئْ (ساكنة للوقف) (لا خلاف)
= تَبَرُّؤْ (ساكنة للوقف) (لا خلاف)
= مبتدَأْ (ساكنة للوقف) (لا خلاف)

[3] إذا كانت الهمزة متحركة وكذلك ما قبلها فالأمر على هذا النحو -المتطرفة لا تدخل هنا, فهي من حالات السكون فقط-:
1- الضم والكسر أقوى من الفتح مطلقا سواء أكانا قبله أم بعده, وسواء أكانت الحركات طويلة أم قصيرة:
الأمثلة: فُؤَاد, بَؤُس, بَئِس, مِئَة, مَاؤُه, مَائِه (لا خلاف, ولكن أحرف العلة في هذا المذهب لها حكم الحركة التي هي منها, فماؤه في الاعتبار مثل مَؤُه, وكذلك مائِه مثل مَئِه)
2- الكسر أقوى من الضم مطلقا, سواء أكان قبله أم بعده, وسواء أكانت الحركات طويلة أم قصيرة: الأمثلة: سُئِل, سُوئِل, شانِئُه, هنِيئُه (لا خلاف, ولكن أحرف العلة في هذا المذهب لها حكم الحركة التي هي منها, فسُئِل في الاعتبار مثل سُوئِل, وكذلك هنيئُه مثل هَنِئُه)

[4] إذا سبب تطبيق القواعد السابقة تكرار ألفين أو واوين أو ياءين, حذف الذي يمثل الهمزة, ورسمت على السطر أو على سن بحسب اتصال ما قبلها بما بعدها, ويشترط هنا أن يكون أحد المثلين مديا, أما إذا كانا غير مديين فلا كراهة.
الأمثلة:
= رؤوس: رءوس/ فُؤُوس: فُئُوس (ـئـ سن)
= رئيس: رءيس/ بئيس: بئيس (ـئـ في الأولى ياء, وفي الثانية سن)
= رَأَاسة: رءاسة/ كأابة: كَئَابة (ـئـ سن)
= أاخر: ءاخر
= تَبَوُّؤ: تبوء
= تبوؤًا: تبوُّؤًا (لا تحذف واو الهمزة لأن شرط الكراهة أن يكون أحد المثلين مديا)
= سَيِّئ: سَيِّء
= سيئة: سيئة (لا تحذف ياء الهمزة لأن شرط الكراهة أن يكون أحد المثلين مديا, ولاتصال الحرفين فلا قيمة لهذا هنا)
= قُرُوؤًا: قروءًا
= دنيئًا: دنيئًا (ـئـ في الأولى ياء, وفي الثانية سن)
= خَطَأًا: خَطَئًا (من مقتضيات القاعدة)
= سماأًا: سماءًا (من مقتضيات القاعدة)


أ‌. محمد العلالي
سوريا
5/ 12/ 1436هـ